الفيصلي يوقف انتصارات الشباب ويجبره على التعادل

سقط الشباب في فخ التعادل السلبي أمام مضيفه الفيصلي، في المواجهة التي احتضنها ستاد مدينة الملك سلمان بالمجمعة يوم السبت، في المرحلة 12 من دوري كأس محمد بن سلمان للمحترفين.

ونجح الفيصلي في إيقاف توهج الشباب بعد سلسلة من الانتصارات في مبارياته الخمس الأخيرة والتي صعدت به للمركز الثالث.

ولم يشهد الشوط الأول فرصاً خطيرة لكلا الفريقين في حين مالت الأفضلية للشباب الذي حاول كثيراً الوصول لمرمى الفيصلي إلا أنه لم ينجح.

في الشوط الثاني حاول الفيصلي مباغتة الشباب وسجّل مهاجمه الرأس أخضري جوليو تافاريس هدفاً عند الدقيقة 53 إلا أن الحكم ألغاه بعد العودة لتقنية الفيديو بداعي التسلل.

وواصل الشباب أفضليته وأهدر مهاجمه النيجيري إيغالو هدفاً محققاً بعد تلقيه تمريرة من زميله البرازيلي كارلوس جونيور ليسدد الكرة قوية إلا أنها وجدت الحارس أحمد الكسار الذي أبعدها بصعوبة.

وكثّف الشباب هجومه وأهدر لاعبه البرازيلي كارلوس جونيور هدفاً محققاً عقب تلقيه تمريرة مميزة من زميله النيجيري ايغالو ليواجه المرمى وحاول مراوغة الحارس أحمد الكسار إلا أن الأخير نجح بالتصدي لها.

ولم يتوقف هجوم الشباب وسنحت فرصة خطيرة لمهاجمه إيغالو الذي تلقى عرضية من زميله فواز الصقور ليروض الكرة ويسددها قوية إلا أنها وجدت الحارس أحمد الكسار الذي تصدى لها.

وواصل الشباب محاولاته بحثاً عن هدف الفوز وكاد لاعبه هتّان باهبري أن يهز شباك الفيصلي بعدما سدد كرةً قوية إلا أنها وجدت الحارس المتألق أحمد الكسار الذي أبعدها بصعوبة، لتنتهي المباراة بالتعادل السلبي.

وبهذه النتيجة ارتفع رصيد الشباب إلى 22 نقطة ليبقى في المركز الثالث وبفارق نقطتين عن ضمك المتصدر، وارتفع رصيد الفيصلي إلى 15 نقطة ليبقى في المركز الثامن مؤقتاً.

زر الذهاب إلى الأعلى