أميركا تختار “مناطق باردة” لخوض تصفيات كأس العالم 2022

اختارت الولايات المتحدة ملعبين في مناطق باردة من أجل خوض مباراتين حاسمتين في تصفيات كأس العالم لكرة القدم ضد السلفادور وهندوراس في العام الجديد.

ويلعب المنتخب الأميركي، الذي يحتل المركز الثاني في تصفيات أميركا الشمالية والوسطى والكاريبي (الكونكاكاف) التي سيتأهل منها ثلاثة فرق مباشرة إلى كأس العالم 2022، ضد السلفادور في 27 يناير في كولومبوس بأوهايو ثم يواجه هندوراس في الثاني من فبراير في سانت بول في مينيسوتا.

وقال غريغ برهالتر مدرب الولايات المتحدة “كما رأينا طيلة التصفيات حتى الآن، توفر الملاعب الرائعة والأجواء الرائعة أفضلية كبيرة لفريقنا”.

وسيمثل الطقس البارد تغيرا مفاجئا في المشهد ليس فقط للزوار ولكن أيضا لأصحاب الأرض، نظرا لأن المنتخب الأميركي سيدخل معسكرا تدريبيا في الفترة من 5-18 ديسمبر كانون الأول في كارسون بكاليفورنيا.

وفازت كندا، التي تتصدر تصفيات الكونكاكاف قبل ست جولات على نهايتها، على المكسيك 2-1 الأسبوع الماضي في إدمونتون حيث ساعدتها على الأرجح الثلوج والأجواء المتجمدة على تحقيق النصر.

وعند سؤاله عما إذا كان فوز كندا على المكسيك لعب دورا في قرار اختيار ملاعب التصفيات، قال متحدث باسم المنتخب الأميركي إن العديد من العوامل يتم دراستها عند اختيار الملاعب ومن بينها الموقع والطقس.

زر الذهاب إلى الأعلى