ضمك يسعى لتعزيز صدارته على حساب الفتح

يسعى ضمك لتعزيز صدارته حينما يحل ضيفاً ثقيلاً على الفتح في المواجهة التي يحتضنها ستاد الأمير عبدالله بن جلوي بالأحساء، في حين يتطلع الشباب لاستعادة نغمة الانتصارات حينما يستضيف الرائد، في افتتاح المرحلة 13 من دوري كأس محمد بن سلمان للمحترفين، يوم الخميس.

ونجح ضمك في استعادة صدارته بعد فوزه الصعب على ضيفه الفيحاء بهدف قائده الجزائري فاروق شافعي.

ونجح ضمك في استعادة صدارته بعد فوزه الفيحاء بفارق نقطة عن اتحاد جدة الذي لديه مواجهة مؤجلة أمام الهلال.

وفي المقابل يأمل الفتح في إيقاف مسلسل الخسائر والعودة لسكة الانتصارات بعد النتائج السيئة له في المراحل الثلاث الماضية.

وتلقى الفتح 3 خسائر متتالية في مبارياته الأخيرة أمام أبها واتحاد جدة والطائي ليتراجع للمركز 12 برصيد 12 نقطة.

وعلى ستاد الأمير فيصل بن فهد بالعاصمة الرياض يتطلع الشباب للعودة لسكة الانتصارات حينما يستضيف الرائد.

وقدّم الشباب أداءً مميزاً في المراحل السابقة حيث حقق 5 انتصارات متتالية إلا أنه تعثر في المرحلة السابقة بعد تعادله أمام مضيفه الفيصلي سلبياً.

ويأمل الشباب في تحقيق فوزٍ يعيده للمنافسة على الصدارة حيث يحتل المركز الثالث برصيد 22 نقطة وبفارق نقطتين عن ضمك المتصدر.

وفي المقابل يسعى الرائد لمواصلة أداءه المميز هذا الموسم وحصد المزيد من النقاط حيث لم يعرف الفريق طعم الخسارة في آخر 3 مباريات.

وجمع الرائد 7 نقاط في مبارياته الثلاث الأخيرة حيث انتصر على الباطن والطائي وتعادل أمام النصر في المرحلة السابقة ليرفع رصيده إلى 18 نقطة متقدماً للمركز الخامس.

زر الذهاب إلى الأعلى