باريس سان جيرمان ينفي التواصل مع زيدان

أكد البرازيلي ليوناردو، المدير الرياضي لنادي باريس سان جرمان، لوكالة “فرانس برس” أن المدرب الأرجنتيني ماوريسيو بوكيتينو باقٍ في العاصمة الباريسية مدرباً للفريق، وأنه لم يطلب أبداً الرحيل على الرغم من الشائعات التي تناولت مسألة مغادرته إلى مانشستر يونايتد الانجليزي.

كما نفى ليوناردو التقارير التي أشارت إلى أن سان جرمان اتصل بمدرب ريال مدريد الإسباني السابق زين الدين زيدان، مؤكداً أنه لم يتواصل مع المدرب الفرنسي.

ردّ المدير الرياضي على شائعات رحيل “بوكي” إلى فريق “الشياطين الحمر” قائلاً: أعتقد أنه من المهم توضيح الموقف بالنظر إلى كمية المعلومات الخاطئة التي يتم تداولها. ماوريسيو بوكيتينو متعاقد مع النادي حتى عام 2023. لا نريد أن يرحل بوكيتينو.

وتابع: لم يطلب أبداً الرحيل ولم يتصل بنا أي نادٍ بشأنه ولدينا الكثير من الاحترام لزين الدين زيدان، ولما فعله كلاعب ومدرب، لكن يمكنني أن أقول لكم بوضوح شديد إنه لا يوجد اتصال بيننا وإنه لم يحدث لقاء معه. نفيًا للمعلومات الصحافية بهذا الشأن.

وكانت صحيفة “لو باريزيان” اليومية نشرت في صفحتها الأولى الجمعة خبراً يشير إلى حصول لقاء سري بين إدارة باريس سان جرمان وزيدان، مؤكدة أن المفاوضات بدأت منذ عدة أسابيع بينهما.

وذكرت الصحيفة لقاء مع “زيزو” مطلع نوفمبر الحالي في قصر مونسو الباريسي الملكي والذي حضره على الأقل ليوناردو وجان كلود بلان مدير عام النادي.

قال ليوناردو: من السخافة تخيّل حصول لقاء مع زين الدين زيدان في فندق كبير في باريس أمام أعين الجميع.

انتشرت شائعات تواصل النادي الباريسي مع زيدان كالنار في الهشيم في الأيام الأخيرة، وقابلتها أخبار عودة بوكيتينو إلى إنجلترا عبر بوابة يونايتد بعدما سبق له أن اشرف على توتنهام هوتسبرز لسنوات طويلة.

زر الذهاب إلى الأعلى