الشناوي قبل مواجهة الجزائر: صلاح يدعمنا بالاتصالات

أكد محمد الشناوي حارس مرمي المنتخب المصري أن مواجهة الجزائر المقرر لها مساء الثلاثاء في الجولة الثالثة من منافسات الجولة الرابعة ببطولة كأس العرب لكرة القدم، تعد بمثابة نهائي مبكر.

وقال الشناوي في مؤتمر صحافي يوم الاثنين: هي نهائي مبكر وستكون مباراة كبيرة من الطرفين، نحن نحترمهم وهم أيضًا كذلك وأتمنى أن يكون التوفيق معنا في المباراة.

وأضاف: المواجهة مثلها مثل أي مباراة، الميزة فقط أن منتخب الجزائر منتخب مميز وقوي، لكننا نملك روحا جيدة ونقوم بكل ما يطلبه الجهاز الفني، وسيكون التركيز أكبر من المباراتين السابقتين هذا هو الفارق الوحيد فقط.

وأوضح: هذه المجموعة من اللاعبين ستلعب لأول مرة أمام المنتخب الجزائري، لكننا نعرف تاريخ المواجهات السابقة بيننا وبينهم جيدًا، نعلم أنها ستكون مباراة صعبة لذلك سنعمل على أن يكون تركيزنا أقوى وننفذ تعليمات المدرب والعمل على التفاصيل الصغيرة.

وقال: هناك اتصالات من محمد صلاح ومحمد النني من أجل دعم اللاعبين، وكذلك من اللاعبين الكبار المتواجدين هنا في البطولة، نحن نعمل كمجوعة واحدة من أجل إسعاد الجماهير.

وتابع: منذ تولي الجهاز الفني الجديد للمسؤولية ونحن عائلة واحدة، هذه ميزة للمجموعة الحالية في المنتخب لا يوجد فرق بين كبير وصغير كلنا واحد هنا، وأنا سعيد جدًا بهذه الروح.

وأوضح: مصر والجزائر أشقاء، الحساسية تتواجد فقط داخل الملعب، لكن خارج الملعب نحن أخوة، كل منتخب يبحث عن الفوز لكن بمجرد انتهاء المباراة نتصافح ونتبادل التحية لأننا كما قلت أشقاء ولا يوجد أي حساسية خارج الملعب.

وكان المنتخب المصري قد حقق الفوز في المباراتين الأولى والثانية بالمجموعة على حساب كل من لبنان والسودان 1 – صفر و5 – صفر على الترتيب، فيما فاز المنتخب الجزائري على السودان 4 – صفر في المباراة الأولى و2 – صفر على لبنان في الثانية.

زر الذهاب إلى الأعلى