رقم جديد لصلاح في فوز ليفربول على نيوكاسل

واصل المصري محمد صلاح صناعة التاريخ مع فريقه ليفربول ببطولة الدوري بعدما أحرز هدفا خلال فوز الفريق الأحمر 3-1 على ضيفه نيوكاسل يونايتد، يوم الخميس في الجولة السابعة عشر للمسابقة.

وبهذا الهدف، تمكن صلاح من معادلة الرقم القياسي كأكثر لاعب يساهم بالتسجيل أو صناعة الأهداف في 15 مباراة متتالية بالدوري الإنجليزي مع جيمي فاردي، الذي حقق نفس الإنجاز عندما قاد ليستر للتتويج بلقبه الوحيد في الدوري الإنجليزي موسم 2015 – 2016.

في المقابل، تجمد رصيد نيوكاسل، الذي تكبد خسارته التاسعة في البطولة هذا الموسم، مقابل فوزا وحيدا و7 تعادلات، عند 10 نقاط في المركز التاسع عشر.

وتقدم نيوكاسل بهدف مباغت حمل توقيع جونجو شيلفي في الدقيقة السابعة، لكن البرتغالي ديوجو جوتا أدرك التعادل لليفربول في الدقيقة 21.

ومنح صلاح التقدم لليفربول، بتسجيله الهدف الثاني لأصحاب الأرض في الدقيقة 25، ليواصل التحليق في صدارة هدافي الدوري الإنجليزي هذا الموسم برصيد 15 هدفا، متفوقا بفارق 6 أهداف كاملة أمام أقرب ملاحقيه جيمي فاردي، مهاجم ليستر سيتي، وديوجو جوتا، زميله في ليفربول.

وقضى ترينت أليكسندر أرنولد على آمال نيوكاسل في حصد نقطة التعادل على أقل تقدير، بعدما أحرز الهدف الثالث لليفربول في الدقيقة 88.

وارتفع رصيد ليفربول، الذي واصل صحوته بتحقيقه انتصاره الثاني عشر في المسابقة هذا الموسم والسادس على التوالي، إلى 40 نقطة في المركز الثاني بترتيب البطولة، ليشدد الخناق على مانشستر سيتي حامل اللقب، الذي يتربع على الصدارة، بعدما قلص الفارق معه إلى نقطة واحدة.

زر الذهاب إلى الأعلى