مدرب نيوكاسل يتمنى اجتياز “التحدي الفريد”

يأمل إيدي هاو المدير الفني لفريق نيوكاسل الإنجليزي لكرة القدم أن يتمكن لاعبوه من التعامل مع “التحدي الفريد من نوعه” الذي يواجهه الفريق بخوض مباراتين متتاليتين أمام الفريقين اللذين يتصدران الدوري الممتاز ليفربول ومانشستر سيتي.

واستحوذ نيوكاسل على الكرة بنسبة 26 في المئة خلال المباراة التي خسرها أمام ليفربول 1 – 3 يوم الخميس، ويمكنه توقع استحواذا أقل أمام مانشستر سيتي، حامل اللقب، رغم أن الفريق سيلعب على أرضه.

وبسبب الجهد البدني الذي بذله الفريق تعرض جمال لويس لإصابة في أربطة الركبة ومعاناة آلان سان لويس من مشكلة عضلية، وبينما سيقوم المدرب بتنشيط الفريق، فإنه يطالب ببذل نفس الجهد.

وقال هاو : أعتقد أن التحدي الذي نواجهه مع هاتين المباراتين، الحقيقة وهي أننا لن نستحوذ على الكرة لوقت طويل، وسيتم اختبار المجهود البدني للاعبين بقوة.

وأضاف: خسرنا جمال مبكرا في المباراة أمام ليفربول، والعديد من اللاعبين الذين كانوا في الملعب كانوا يعانون من الإرهاق.

وأكد: أنه تحد فريد من نوعه مع هاتين المباراتين ولكن أتمنى أن يكون اللعب على أرضنا ودعم جمهورنا هو مصدرا للإلهام.

وأضاف: من الواضح أننا سنحتاج لتدوير اللاعبين والتأكد من أن الفريق الذي سيدخل الملعب نشيط بأفضل شكل ممكن.

زر الذهاب إلى الأعلى