إنتر يخضع للتحقيق في صفقات مشبوهة

أفاد إنتر، حامل لقب الدوري الإيطالي لكرة القدم والمتصدر الحالي، أنه يخضع لتحقيق أولي في احتيال محتمل مرتبط بصفقات انتقال لاعبين، لينضم بذلك إلى غريمه يوفنتوس الذي تحوم حوله شبهات مماثلة.

وقال إنتر في بيان الثلاثاء إنه: قدمنا المستندات المطلوبة المتعلقة بانتقالات بعض اللاعبين خلال موسمي 2017-2018 و2018-2019″بناءً على طلب مكتب المدعي العام في ميلان الذي أجرى عمليات تفتيش في مقر النادي.

وكجزء من هذا التحقيق الأولي، يرغب الادعاء في التحقق من انتظام حسابات المكاسب الرأسمالية الناتجة عن بيع اللاعبين بحسب ما أشار النادي، مؤكداً بأنه يلتزم بمبادئ محاسبة صارمة في ميزانياته العامة.

بالإضافة إلى مكاتب إنتر، استحصلت الوحدة المالية في الشرطة الإيطالية على وثائق من مقر رابطة الدوري الإيطالي لكرة القدم الموجود أيضاً في ميلان، وذلك بحسب مكتب المدعي العام الذي فتح هذا التحقيق الأولي ضد مجهول بسبب اتصالات احتيالية.

وبحسب وكالة “أنسا” الإيطالية، فإن المبلغ الإجمالي للمكاسب الرأسمالية التي يحقق فيها القضاء، يبلغ قرابة 100 مليون يورو خلال الموسمين المعنيين وتتعلق ببيع قرابة عشرة لاعبين.

وتأتي هذه العملية بعد أقل من شهر بقليل على استهداف يوفنتوس بتحقيق مماثل.

ويحقق المدعون في تورينو مع يوفنتوس وستة من المديرين الحاليين والسابقين، بينهم الرئيس أندريا أنييلي ونائبه ونجمه الفريق السابق التشيكي بافل ندفيد والمدير الرياضي السابق فابيو باراتيتشي الذي يعمل راهناً مع توتنهام، على خلفية مزاعم عن تقديم معلومات خاطئة لمستثمرين واصدار فواتير لصفقات غير موجودة.

ويتعلق التحقيق بحوالي 282 مليون يورو من المكاسب الرأسمالية المعلنة في حسابات من المواسم الثلاثة الماضية على مجموعة من التحويلات.

كما أفادت وسائل إعلام محلية أن الادعاء العام يحقق في احتمال عدم إدراج بعض المدفوعات لمهاجم يوفنتوس السابق النجم البرتغال كريستيانو رونالدو في أحدث النتائج المالية للنادي، والتي تم الإعلان عنها في سبتمبر الماضي وسجلت خسارة قرابة 210 ملايين يورو في العام حتّى يونيو 2021.

ويهتم المحققون بشكل خاص بقدوم “سي آر7” إلى تورينو في صيف 2018 مقابل 100 مليون يورو، ثم عودته إلى مانشستر يونايتد مقابل 15 مليون يورو زائد 8 ملايين يورو بحسب أداء اللاعب.

وكان الاتحاد الايطالي أطلق في أكتوبر تحقيقه بشأن سلسلة انتقالات مشبوهة، معظمها مرتبط بيوفنتوس المتهم بتضخيم قيمة بعض اللاعبين، لأسباب متعلقة بالمحاسبة أو تبادل بعض اللاعبين لترتيب الحسابات.

زر الذهاب إلى الأعلى