للمرة الأولى.. إعادة مباراة ألغيت بسبب العنصرية

أعلن الاتحاد الألماني لكرة القدم يوم الخميس إعادة مباراة فريقي دويسبورغ وضيفه أوسنابروك، ببطولة دوري الدرجة الثالثة بألمانيا التي كان قد تم إلغاؤها يوم الأحد بسبب إهانات عنصرية مزعومة.

وذكر اتحاد الكرة الألماني الذي أوصت لجنة المراقبة التابعة له باتخاذ هذا القرار “إعادة المباراة تلبي مطالب الأندية المعنية”.

وتعد هذه هي المرة الأولى التي يتم فيها إعادة مباراة في كرة القدم الاحترافية بألمانيا، بسبب مزاعم بإساءات عنصرية.

وأبدى هارون أوبوكو لاعب أوسنابروك انزعاجه البالغ مما سمعه من هتاف لأحد مشجعي الفريق المضيف، لدرجة أنه وزملاءه لم يكن بإمكانهم إكمال اللقاء الذي تم إيقافه في بدايته قبل أن يتم إلغاؤه، فيما تم القبض على رجل يبلغ من العمر 55 عاما.

وقالت متحدثة باسم الشرطة لوكالة الأنباء الألمانية يوم الاثنين: المتهم أدلى بأقواله. بالإضافة إلى ذلك، تتم مشاهدة مقاطع فيديو ويتم استجواب شهود آخرين.

وتتراوح عقوبة الإهانة العنصرية ما بين غرامة مالية أو السجن لمدة تصل إلى عام واحد.

في المقابل، كشفت الشرطة أن شهود عيان أفادوا بأن “لاعبا آخر كان من الممكن أن يكون هو المقصود بتلك الإهانة ، وبالتحديد لاعب أوسنابروك الأبيض فلوريان كلاينهانسل وليس أوبوكو”.

وتواصل الشرطة تحقيقاتها بشأن ما إذا كانت الجماهير قامت بتقليد أصوات القرود في المباراة كما أشار الحكم من عدمه.

زر الذهاب إلى الأعلى